منوعات

عداد السكاني

النمو السكاني:

ارتفع عدد سكان العالم بأكثر من ثلاثة أضعاف مقارنة بما كان عليه في منتصف القرن العشرين،

إذ بلغ 8.0 مليار نسمة في منتصف نوفمبر  بعد ما كان يقدر بنحو 2.5 مليار شخص في عام

وازداد بمليار فرد منذ عام 2010 وبمليارين منذ عام 1998. ومن المتوقع أن

يواصل على هذا المنوال ليرتفع بنحو ملياري فرد خلال السنوات الثلاثين المقبلة، ليصل إل

9.7 مليار بحلول عام 2050. كما أنه من المرجح أن يبلغ ذروته بما يقرب من 10.4 مليار في منتصف العقد الثامن من هذا القرن.

ويُتوقع أن يزيد عدد سكان العالم بما يقرب ملياري فرد في الـ30 عاما المقبلة، وهذا يعني

يزيد سكان العالم من 8 مليارات في الوقت الراهن إلى 9.7 مليار مع حلول عام 2050، وأن يصل العدد إلى 10.4 في منتصف العقد الثامن من هذا القرن.

العامل في هذا النمو الكبير هو زيادة عدد الأفراد الذين يبلغون سن الإنجاب، والارتفاع

التدريجي في عمر الإنسان، وزيادة التحضر وتسارع الهجرة. كما رافق هذا النمو تغيرات

كبيرة في معدل الخصوبة. ولهذه الاتجاهات آثار بعيدة المدى على الأجيال المقبلة.

الصين والهند: الدول الأكثر اكتظاظًا بالسكان..

يعيش 55% من سكان العالم في آسيا (4.4 مليار نسمة)، و 17 في المائة في أفريقيا

(1.3  و 14 في المائة في أوروبا وأمريكا

الشمالية (1.12 مليار نسمة)، و 8 في المائة في أمريكا اللاتينية ومنطقة البحر الكاريبي

(65 مليون نسمة)، و ما تبقى من 1 في المائة في أوقيانوسيا (43 مليون نسمة). وتبقى

الصين (1.4 مليار نسمة) والهند (1.4 مليار نسمة) أكثر دولتين اكتظاظا في العالم،

مع أكثر من مليار شخص يمثلان كلاهما نسبة حوالي 18 في المائة من سكان العالم،

على التوالي. ومع حلول عام 2023، يُتوقع أن تتجاوز الهند الصين لتصبح

أكبر بلدان العالم سكانا، في حين يُتوقع أن ينخفض عدد سكان الصين بنسبة 2.7%

(أي 48 مليونا) بين عامي 2019 و 2050.

السكانية العالمية لعام 2022 وبوابة بيانات صندوق الأمم المتحدة .

أفريقيا هي القارة الأسرع نموا..

ثُتوقع أن يحدث أكثر من نصف النمو السكاني العالمي بين زماننا الحاضر وعام 2050 في

أفريقيا.فلأفريقيا أعلى معدل نمو سكاني في المناطق الرئيسية. ويُتوقع أن يتضاعف عدد

سكان أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى بحلول عام 2050. كما يُتوقع زيادة عدد السكان في أفريقيا بسرعة حتى لو انخفضت مستويات

الخصوبة في المستقبل القريب بنسبة كبيرة. وبغض النظر عن الضبابية التي تحيط

بالاتجاهات المستقبلية للخصوبة في إفريقيا، فإن العدد الكبير من الشباب

الموجودين في القارة في الوقت الحاضر — وهم من يُتوقع وصولهم سن البلوغ في السنوات المقبلة وأن يكون لديهم ذرية —

يضمن أن تضطلع القارة بدور رئيسي في تشكيل حجم سكان العالم وتوزيعهم على مدى العقود المقبلة.

نقصان عدد السكان في أوروبا..

في أوروبا — على عكس الحال القائمة في أ— يُتوقع أن ينخفض عدد السكان في 61 بلدا أو

منطقة في العالم مع حلول عام 2050. حيث يُتوقع أن تنخفض نسبة السكان في عدة بلدان

بنسبة أكثر من 15 % مع حلول عام 2050، بما في ذلك دولا مثل البوسنة والهرسك وبلغاريا

وكرواتيا وهنغاريا واليابان ولاتفيا، وليتوانيا وجمهوري مولدوفا ورومانيا وصربيا

إن المستوى الحالي للخصوبة (حوالي 2.1 طفل لكل امرأة) في جميع البلدان الأوروبية

هو دون المستوى اللازم للإحلال الكامل على المدى الطويل،

وفي معظم الحالات، لم يزل معدل الخصوبة دون مستوى الإحلال الكامل لعدة عقود.

العوامل المؤثر في النمو السكاني..

معدلات الخصوبة…

يعتمد النمو السكاني في المستقبل اعتمادا كبيرا على اتجاه معدل الخصوبة في المستقبل.

ووفقا لتقرير التوقعات السكانية العالمية

يُتوقع أن تنخفض الخصوبة العالمية من 2.3 طفل لكل امرأة في عام 2021 إلى 2.1 % في عام 2050.

زيادة التعمر..

إجمالا، حُققت مكاسب كبيرة في زيادة متوسط العمر المتوقع في السنوات الأخيرة. فعلى الصعيد العالمي،

يُتوقع ارتفاع متوسط العمر المتوقع عند الولادة من 72.8 عاما في عام 2019 إلى 77.2 عاما مع حلول عام 2050.

وعلى الرغم من التقدم المحرز في تقليل الفروق في نسب التعمر بين البلدان،

إلا أن تلك الفروق الكبيرة لم تزل موجودة. وفي عام 2021، لم يزل متوسط العمر

في أقل البلدان نموا متأخرا عن المتوسط العالمي بما يزيد عن سبع سنوات بسبب النسب

العالية لوفيات الأطفال والوفيات النفاسية، فضلا عن مستويات العنف والصراعات وتأثير وباء

دور الأمم المتحدة في قضايا السكان..

شاركت منظومة الأمم المتحدة في معالجة هذه القضايا المعقدة والمترابطة – ولا سيما من خلال

عمل صندوق الأمم المتحدة للسكان (UNFPA) وشعبة السكان التابعة للأمم

المتحدة في إدارة الشؤون الاقتصادية والاجتماعية.

شعبة السكان في الأمم المتحدة
تجمع شعبة السكان التابعة للأمم المتحدة

معلومات بشأن قضايا مثل الهجرة الدولية، التنمية، والتوسع الحضري، والآفاق والسياسات

السكانية العامة، وإحصاءات الزواج والخصوبة. تقدم خدماتها إلى هيئات الأمم المتحدة

المختلفة مثل لجنة السكان والتنمية، كما تدعم تنفيذ برنامج العمل الذي اعتمده المؤتمر

الدولي للسكان والتنمية الذي عقد في عام 1994.

وتقوم الشعبة بإعداد التقديرات والإسقاطات

الديمغرافية الرسمية للأمم المتحدة لجميع بلدان العالم ومناطقه، وتساعد الدول في بناء قدراتها

على صياغة سياسات سكانية، كما تحسن الشعبة تنسيق أنشطة منظومة الأمم المتحدة

ذات الصلة عن طريق مشاركتها في لجنة تنسيق الأنشطة الإحصائية .

 

شاهد ايضا:

شنطة السفر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

يرجى ايقاف مانع الاعلانات